واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

موقع 12 شات

المشرفون: Aseed، soujood αℓro7، .Al Battar.، عطر الجنة، المراقب العام

صورة العضو الشخصية
.Al Battar.
مشرف المنتديات الإسلامية
مشرف المنتديات الإسلامية
مشاركات: 5524
اشترك في: الأحد يوليو 20, 2008 2:03 am

واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة .Al Battar. » السبت أكتوبر 31, 2009 2:56 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
اللهم اياك نعبد ولك نصلى ونسجد وإليك نسعى ونحفد نرجو رحمتك ونخشى عذابك إن عذابك الجد بالكفار ملحق

يقول الله عز وجل فى سورة الشورى بسم الله الرحمن الرحيم " ولو بسط الله الرزق لعباده لبغوا فى الأرض ولكن ينزل بقدرما يشاء " صدق الله العظيم

وفى الحديث عن أبي العباس عبد الله بن عباس رضي الله عنه قال كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم يوماً فقال "يا غلام , إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك , احفظ الله تجده تجاهك , إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله , واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك , وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك , رفعت الأقلام وجفت الصحف " رواه الترمذي وقال : حديث حسن صحيح وفي رواية غير الترمذي " احفظ الله تجده أمامك , تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة , واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك وما أصابك لك يكن ليخطئك , واعلم أن النصر مع الصبر , وأن الفرج مع الكرب , وأن مع العسر يسراً "

ففى هذه الوصايا الجامعة من النبى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم لإبن عمه حبر الأمة وترجمان القرآن عبد الله بن عباس راحة للنفس وطمأنينة ورضا عن الله عزوجل وقضاؤه وقدره ,وبها من الأخذ بالأسباب لتحقيق النصر والمعية الربانية .

فاعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك .... كثيرة هى المصائب التى يبتلى الله عزوجل بها عباده ليعلم الصابرين والشاكرين , ويعلم الناقمين الساخطين , فعظم الجزاء مع عظم البلاء , والصبر والرضا بالقضاء والقدر هو أساس الإيمان وهو الذى يميز المؤمن الصادق صاحب العقيدة السليمة عن هذا الذى ضعفت عقيدته أو هذا الذى لا يؤمن بالله ويلحد فى آياته .

قال الله عزوجل وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون

وفى سورة العنكبوت " أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون "

فاعلم ياأخى واعلمى ياأختاه بأن ما أصابك من خير أو شر فهو مكتوب لك ومقدر لك وليس مكتوباً لغيرك وأخطأه وأصابه , فالله عز وجل قدر الأقدار وكتب الآجال والأعمار وجعلنا فى هذه الحياة فى محلمحن وابتلاءات ,فما أصابك من مصيبة فهى مقدرة لك فلا تسخط ولا تتذمر ولا تتبرم بل احمد الله واستغفر واسترجع

ففى الحديث عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول ما أمره الله " إنا لله وإنا إليه راجعون ، اللهم أجرني في مصيبتي وأخلف لي خيراً منها " إلا أخلف الله له خيراً منها ) . قالت : فلما مات أبو سلمة قلت : أي المسلمين خير من أبي سلمة ؟! أول بيت هاجر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم إني قلتها فأخلف اللهُ لي رسولَ الله صلى الله عليه وسلم

وفى الحديث الذى رواه الإمام مسلم : عن رسول الله قال " عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير ، وليس ذاك لأحد إلا للمؤمن ؛ إن أصابته سرّاء شكر ؛ فكان خيراً له ، وإن أصابته ضرّاء صبر ؛ فكان خيراً له . رواه مسلم .

فالمؤمن بين الشكر والصبر , فالشكر فى وقت الرخاء والنعمة والصبر فى وقت البلاء والشدة , لذلك حُق للمؤمن أن يرضى الله عنه ويجعل له عِظم الثواب .

فما أصاب كمن مصيبة فاعلم أنها لم تكن أبداً لتخطئك فهى مقدرة لك ابتلاءاً واختباراً ,فلو قابلت هذه المصيبة بالصبر والحمد والاسترجاع كان لك عظيم الأجر

كما أن ما أصابك من خير ونعمة فلابد أن تقابلها بالشكر فالشكر يوجب الزيادة
قال الله عزوجل " ولئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابى لشديد "

قال صلى الله علـيه وسلم : من يستعفف يعفه الله ، ومن يستغن يغنه الله ، ومن يتصبر يصبره الله ، وما أعطي أحد عطاء خيراً وأوسع من الصبر . رواه البخاري ومسلم .

قال الإمام الشافعي رحمه الله :

لو كان بالحِيَل الغنى لوجدتني
بأجلِّ أسباب اليسار تعلّقي
لكن مَن رُزق الحِجا حُرم الغنى
ضدّان مفترقان أي تفرّق

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
صورة



إرضاء الناس غاية لا تدرك وإرضاء الله غاية لا تترك

لا تستوحش قلة السالكين ولا تغتر بكثرة الهالكين

لا تنظر لمن هلك كيف هلك وانظر لمن نجى كيف نجى

خذ العفو وأمر بالعُرف وأعرض عن الجاهلين

صورة العضو الشخصية
رحمه من الله
عضو مشارك
عضو مشارك
مشاركات: 1869
اشترك في: السبت يوليو 04, 2009 2:19 pm

واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة رحمه من الله » السبت أكتوبر 31, 2009 3:01 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اخي البتار تسلم ايدك موضوعك جميل

ومتكامل عندك حق فكل كلامك

ربنا يجعلنا من الصابرين

ولازم نرضي بحم الله ولازم نصبر

بجد تسلم ايدك

وربنا يجازيك عنا كل الخير

وربنا يجعلنا من الشاكرين والصابرين

:منيح :منيح :منيح :منيح
المرفقات
129af8c66d30.gif
129af8c66d30.gif (93.91 KiB) تمت المشاهدة 595 مرةً
في الحديث القدسي: { يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً، فلا تظالموا }

صورة العضو الشخصية
ذكريات جمال
إداري سابق
إداري سابق
مشاركات: 11501
اشترك في: الخميس إبريل 16, 2009 4:22 pm

Re: واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة ذكريات جمال » السبت أكتوبر 31, 2009 5:00 pm

رحمتك يارب فعلا بتار وبشر الصابرين يارب

بتار جزاك ربى كل خير ع موضوعك ال محتاجه كل يوم ااراه والله ربى يجعلنى والمسلمين

اجمعين من الصبرين يارب

جزاك ربى كل خير
الى من مات وبى روحه يارب ارحمه واموات المسلمين



صورة
إلى الله أوكّل هشآشة صدري وقلّة حيلتي وبؤس مشآعري الَّتي لا تُحكى ولا تُزاح ولا تُبكى..!

صورة العضو الشخصية
.Al Battar.
مشرف المنتديات الإسلامية
مشرف المنتديات الإسلامية
مشاركات: 5524
اشترك في: الأحد يوليو 20, 2008 2:03 am

Re: واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة .Al Battar. » الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 1:35 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رحمة شكراً لكِ وجزاكِ الله خيراً لمرورك الطيب
صورة



إرضاء الناس غاية لا تدرك وإرضاء الله غاية لا تترك

لا تستوحش قلة السالكين ولا تغتر بكثرة الهالكين

لا تنظر لمن هلك كيف هلك وانظر لمن نجى كيف نجى

خذ العفو وأمر بالعُرف وأعرض عن الجاهلين

صورة العضو الشخصية
.Al Battar.
مشرف المنتديات الإسلامية
مشرف المنتديات الإسلامية
مشاركات: 5524
اشترك في: الأحد يوليو 20, 2008 2:03 am

Re: واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة .Al Battar. » الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 1:36 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ذكريات ربنا يجازيكى كل خير
شكراً لكِ
صورة



إرضاء الناس غاية لا تدرك وإرضاء الله غاية لا تترك

لا تستوحش قلة السالكين ولا تغتر بكثرة الهالكين

لا تنظر لمن هلك كيف هلك وانظر لمن نجى كيف نجى

خذ العفو وأمر بالعُرف وأعرض عن الجاهلين

صورة العضو الشخصية
@ دمـوع الـورد @
إداري سابق
إداري سابق
مشاركات: 6671
اشترك في: الأربعاء مارس 04, 2009 2:32 pm

: واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة @ دمـوع الـورد @ » الأربعاء نوفمبر 11, 2009 12:56 am

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى: انما يوفى الصابرين اجرهم بغير حساب


ويقو ل سبحانه وتعالى

إن الله مع الصابرين

لان صبرتم لهو خير للصابرين

يا أيها الذين امنوا اصبوا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون


لا يسلبك الله شيئا إلا عوضك خيرا منه

إن عمر الدنيا قصير وكنزها حقير

والآخرة خير وأبقى فمن أصيب هنا كوفيء هناك ومن تعب هنا ارتاح هناك


ان أعطاك الله المشقات و المصاعب و المشاكل

فاعلم ان الله يحبك ويريد سماع صوتك في الدعاء


ربنا يجعلنا جميعا من الصابرين على بلائه الشاكرين على نعمه علينا


اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك ولعظيم سلطانك


اخي الكريم

بتار


دائما متميز والله باختيارك لموضوعاتك

ما شاء الله عليك ربى يحفظ اخى من كل سوء

ربنا يجعلها بميزان حسناتك
المرفقات
428305944.jpg
428305944.jpg (27.19 KiB) تمت المشاهدة 577 مرةً
صورة


صورة العضو الشخصية
.Al Battar.
مشرف المنتديات الإسلامية
مشرف المنتديات الإسلامية
مشاركات: 5524
اشترك في: الأحد يوليو 20, 2008 2:03 am

: واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك

مشاركةبواسطة .Al Battar. » الجمعة نوفمبر 13, 2009 5:20 pm

@ دمـوع الـورد @ كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى: انما يوفى الصابرين اجرهم بغير حساب


ويقو ل سبحانه وتعالى

إن الله مع الصابرين

لان صبرتم لهو خير للصابرين

يا أيها الذين امنوا اصبوا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون


لا يسلبك الله شيئا إلا عوضك خيرا منه

إن عمر الدنيا قصير وكنزها حقير

والآخرة خير وأبقى فمن أصيب هنا كوفيء هناك ومن تعب هنا ارتاح هناك


ان أعطاك الله المشقات و المصاعب و المشاكل

فاعلم ان الله يحبك ويريد سماع صوتك في الدعاء


ربنا يجعلنا جميعا من الصابرين على بلائه الشاكرين على نعمه علينا


اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك ولعظيم سلطانك


اخي الكريم

بتار


دائما متميز والله باختيارك لموضوعاتك

ما شاء الله عليك ربى يحفظ اخى من كل سوء

ربنا يجعلها بميزان حسناتك


دموع الورد
جزاكِ الله كل خير لهذه الإضافة
وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه
صورة



إرضاء الناس غاية لا تدرك وإرضاء الله غاية لا تترك

لا تستوحش قلة السالكين ولا تغتر بكثرة الهالكين

لا تنظر لمن هلك كيف هلك وانظر لمن نجى كيف نجى

خذ العفو وأمر بالعُرف وأعرض عن الجاهلين


العودة إلى “المنتدى الإسلامي”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر